أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

لودريان : العمليات الأمنية في منطقة الساحل قدمت نتائج إيجابية

أكد وزير شؤون أوروبا والخارجية الفرنسي جون إيف لودريان، مساء الخميس في نيامي، أن العمليات الأمنية المنفذة من قبل قوة "برخان" الفرنسية، والقوة المشتركة لمجموعة دول الساحل الخمس، وقوات مسلحة وطنية إفريقية، قدمت نتائج إيجابية.

وقال لودريان، عقب لقائه بالرئيس النيجري محمدو إسوفو، "لقد سمح ذلك بتحقيق نتائج إيجابية، حيث أن العمليات الخاطفة أثمرت نتائج ملموسة تدلل على الكسب التدريجي للرهانات الأمنية والسيطرة عليها".

وصرح رئيس الدبلوماسية الفرنسي أنه تطرق مع الرئيس النيجري للقضايا الأمنية. وتابع قائلا "لقد تناولنا متابعة التزامات (قمتي) بو (فرنسا) ونواكشوط (موريتانيا)، ومتابعة تنفيذ الائتلاف من أجل الساحل، ولاحظنا معا أن العمليات الأمنية متواصلة، بالتنسيق بين قوة برخان والقوة المشتركة لمجموعة دول الساحل الخمس والقوات المسلحة الوطنية".

وشدد وزير الخارجية الفرنسي على أن باريس "تعتبر أمن النيجر من أمن فرنسا. فعندما تتعرض النيجر لهجمات، نشعر بالعدوان على غرار النيجريين. وأعتقد أن النيجريين أيضا يشعرون بالتعرض للاعتداء عندما تحدث هجمات في فرنسا. كما أعتقد أن الأمر يتعلق بنفس الكفاح فيما يتعلق بهجمات إيناتيس، وشيناغودير، وكوري (بلدات نيجرية)، أو فرنسا، في نيس، أو فيينا (العاصمة النمساوية(".

ولاحظ لودريان أن الجانب الأمني مشترك بين فرنسا والنيجر، شأنه شأن الجانب التنموي. وأضاف "لا أنسى تداعيات الفيضانات الخطيرة في النيجر. وكانت فرنسا قد ساهمت بمساعدة عاجلة في التخفيف من معاناة السكان المتضررين في إقليمي نيامي ومارادي".

وأردف رئيس الدبلوماسية الفرنسي بالقول "سنواصل عملنا في مجال التنمية. فقد بلغ حجم الدعم العام الفرنسي للتنمية 280 مليون يورو لجملة كاملة من المشاريع، من ضمنها على وجه الخصوص مشاريع في مجالات المياه والتعليم والأمن الغذائي والتنمية الاقتصادية".

كتاب الموقع