أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بعد اتهامه بالتورط في إفريقيا الوسطى..ديبي يبحث التطورات مع "حميدتي"

بحث نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو "حميدتي"، مع رئيس تشادي إدريس ديبي، تطورات الأوضاع في إفريقيا الوسطى ومدى تأثيرها على بلديهما.

وعاد "حميدتي" إلى العاصمة الخرطوم، السبت، بعد زيارة إلى تشاد، استغرقت يوما واحدا، برفقة وزير الخارجية، عمر قمر الدين، ومدير المخابرات العامة، جمال عبد المجيد. وفق بيان لمجلس السيادة السوداني.

وقال وزير الخارجية السوداني المكلف عمر قمر الدين، في تصريح صحفي، إن النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، أن اللقاء بحث الأوضاع في أفريقيا الوسطى.

وفي أعقاب الاشتباكات التي اندلعت بين الجماعات المسلحة المتمردة والقوات المسلحة لجمهورية أفريقيا الوسطى في 13 يناير الجاري في ضواحي بانجي، بثت سلطات جمهورية أفريقيا الوسطى على شاشات التلفزيون وعلى مواقعها الرسمية على الإنترنت، معلومات تزعم وجود مقاتلين تشاديين بين المهاجمين، في إشارة إلى ضلوع تشاد في الاضطرابات الأمنية التي اندلعت مؤخرا في أفريقيا الوسطى.

واستنكرت الحكومة التشادية، "الاتهامات الباطلة"، حسب تعبيرها، بشأن وجود مقاتلين تشاديين بين المهاجمين في جمهورية إفريقيا الوسطى.

كتاب الموقع