أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

2.6 مليون من سكان جمهورية أفريقيا الوسطى يحتاجون إلى مساعدات إنسانية

ذكر متحدث باسم الأمم المتحدة أن العاملين في المجال الإنساني يتوقعون بأن حوالي 2.6 مليون شخص في جمهورية إفريقيا الوسطي، سيحتاجون الى المساعدات الإنسانية في العام 2020، أي أكثر من نصف إجمالي سكان هذا البلد الأفريقي.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، إنه، وحتى نوفمبر الماضي، نزح ما يقرب من 700 ألف شخص في جميع أنحاء البلاد، واتخذ أكثر من 595 ألف مأوى لهم في الدول المجاورة.

وأضاف دوجاريك، في المؤتمر الصحفي اليومي، إن محدودية الوصول إلى الحقول الزراعية بسبب انعدام الأمن يؤثر على ثلاثة أرباع سكان جمهورية إفريقيا الوسطى.

وأضاف أن أكثر من مليون فتى وفتاة في سن الدراسة سيحتاجون إلى مساعدات انسانية في مجال التعليم خلال العام المقبل، مشيرا الى أن حوالي 178 ألف طفل سيحتاجون أيضا إلى العلاج من سوء التغذية الحاد.

وأكد أن خطة الاستجابة الانسانية لجمهورية أفريقيا الوسطى في 2020، تتطلب تعبئة 401 مليون دولار أمريكي.

كتاب الموقع