أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مقتل شخص وإصابة العشرات في اشتباكات بين القوات الدولية ومسلمين بأفريقيا الوسطى

قال متحدث باسم الأمم المتحدة إن مدنيا واحدا على الأقل قتل وأصيب العشرات من قوات حفظ السلام الدولية ومن مدنيين ومقاتلي ميليشيا خلال عملية ضد الجماعات المسلحة في بانجي عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى.

وقال شهود إن اشتباكات عنيفة اندلعت بالأسلحة النارية في حوالي الساعة الثانية صباحا (0100 بتوقيت جرينتش) في منطقة (بي كيه5 ) في بانجي وهي منطقة يقطنها مسلمون .

واستمرت الاشتباكات حتى صباح اليوم الأحد وتصاعد الدخان من المنطقة في الوقت الذي فر فيه سكان إلى أجزاء أخرى من العاصمة من أجل سلامتهم.

وقال أحد سكان المنطقة ”كنا نائمين عندما سمعنا دوي أسلحة ثقيلة وخفيفة في حوالي الساعة 2.15. رأينا هذا الصباح جنودا من الأمم المتحدة وأفريقيا الوسطى في منطقتنا“.

وأضاف ”انسحبوا ولا نعرف تحديدا ما حدث“.

وقال هيرف فيرهوسل المتحدث باسم بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة إن 11 من جنود الأمم المتحدة أصيبوا بجروح.

وأضاف أن نحو 20 شخصا من المدنيين والمقاتلين أصيبوا أيضا. ولم يتضح إن كانت القوات الحكومية المشاركة في العملية تعرضت لخسائر في الأرواح.

وتتحدث مصادر إسلامية عن اعتداءات حتى ساعات الصباح من قبل القوات الدولية التابعة للأمم المتحدة مصحوبة بقوات محلية على حي (بي كيه 5)  وهو الحي الوحيد المتبقي للمسلمين في العاصمة بانجي.

وقال "زكريا أبو يحيي – داعية في حي المسلمين": إن القوات_الدولية كانت تستهدف الاستيلاء على سلاح شبان مسلمين يقومون على حماية الأقلية_المسلمة في الحي ، تحسبا لأي هجمات طائفية من الميليشيات المسيحية ، رغم أن هؤلاء الشباب لم يعتدوا على أحد.

 

 

كتاب الموقع