أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

كينيا وبريطانيا تتوصلان إلى إجماع حاسم بشأن بنود اتفاق تجارة جديد

توصلت كينيا وبريطانيا إلى إجماع حاسم بشأن بنود اتفاق تجارة جديد بين الدولتين قبيل 55 يوماً من انقضاء الفترة التي منحها الاتحاد الأوروبي لحكومة لندن للخروج من بروتوكولاته واتفاقاته الملزمة، بموجب اتفاق "بريكست".

واتفاق بريكست يعني خروج بريطانيا للاتحاد الأوروبي الذي يضم 28 دولة تسمح بحرية الحركة والحياة والعمل لمواطنيها داخل الاتحاد فضلا عن تجارة هذه الدول مع بعضها.

ويتضمن الاتفاق الجديد بنوداً من اتفاقات الشراكة الاقتصادية الكينية البريطانية التي أبرمت بينهما تحت عباءة الاتحاد الأوروبي، وسيصبح الاتفاق ساريا وملزماً للدولتين إثر التوقيع على بنوده الجديدة رسمياً في احتفالية توقيع خاصة، لم يعلن بعد عن موعدها.

وقالت وزيرة مجلس الوزراء لشؤون التجارة في كينيا، بيتي ماينا -في مؤتمر صحفي عقد الأحد- "سيتيح الاتفاق الجديد للشركات والمستثمرين وسلاسل الإمداد الاستمرارية وضع ركائز لتنمية اقتصادية أعمق".

وعُقد لقاء افتراضي بين مسؤولين بارزين من الدولتين، وافقت الحكومتان خلاله على العمل وفق نماذج تعاون خاصة قبيل نهاية هذا العام لحماية منتجات البلدين من التعرض لتعريفات جمركية بنسبة 8% بمجرد خروج المملكة المتحدة بشكل كامل من الاتحاد الأوروبي في يناير المقبل.

وقاد المباحثات من الجانب الكيني وزير مجلس الوزراء لشؤون التجارة في كينيا، بيتي ماينا، بمشاركة وزير الداخلية، فريد ماتيانجي، ومن بريطانيا، وزير الدولة لشؤون أفريقيا، جيمس دودريدج، ووزير التجارة الدولية، رانيل جاياواردينا، ومبعوث رئاسة الوزراء إلى كينيا، ثيو كلارك.

ووقع مسؤولو الدولتين مسودة الاتفاق، التي تشير إلى أن المفاوضات توصلت إلى اتفاق مكتمل، لكن سينتظر التوقيع رسمياً في احتفالية خاصة.

وتعد المملكة المتحدة أكبر دولة أجنبية مستثمرة في كينيا، وقدرت الاستثمارات البريطانية في كينيا بنحو 7ر2 مليار جنيه إسترليني (بما يوازي 385 مليار شلن كيني) في عام 2017، وتوجد في كينيا أنشطة ومقرات لأكثر من 220 شركة بريطانية.

وتعتبر كينيا وبريطانيا الاتفاق الأخير من الشراكات الاقتصادية الواعدة التي تتجاوز حدود الدولتين لتمتد فوائده وآثاره الإيجابية على "تجمع دول شرق أفريقيا" EAC بأكمله، إذ أكدا أن الاتفاقات الأخيرة أخذت بعين الاعتبار الأطر المطبقة في الاتحاد الجمركي لـ"تجمع دول شرق أفريقيا"، وتتوافق معه، كما أنه يدعم مطلب أفريقيا اقتصاديا بأن يتم السماح بحرية تبادل السلع والخدمات وفق "الاتفاقية القارية للتجارة الحرة الأفريقية" AfCFTA.

كتاب الموقع