أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

قمة افتراضية حول إقليم البحيرات الكبرى الإفريقية

عقدت الجمعة، قمة افتراضية لرؤساء الدول الـ12 الأعضاء في المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات الكبرى الإفريقية.

ويتولاى رئيس الكونغو دنيس ساسو نغيسو، حاليا الرئاسة الدورية لهذه المنظمة التي يشهد ما لا يقل عن نصف أعضائها صراعا داخليا مفتوحا أو كامنا.

والدول الأعضاء في المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات الكبرى هي: أنغولا، بورندي، جمهورية إفريقيا الوسطى، جمهورية الكونغو، جمهورية الكونغو الديمقراطية، كينيا، أوغندا، رواندا، جمهورية جنوب السودان، السودان، تنزانيا وزامبيا.

وأنشئت هذه المنظمة بمبادرة مشتركة بين الأمانة العامة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، في أعقاب الإبادة الجماعية في رواندا عام 1994 والتي أودت بحياة أكثر من 800 ألف شخص.

ولمواجهة التهديد المحتمل الآخر للصراعات العابرة للحدود، وقع رؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء في المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات الكبرى على "ميثاق حول السلام والأمن والتنمية" في إقليم البحيرات الكبرى عام 2006.

وتم افتتاح الأمانة التنفيذية للمؤتمر الدولي لإقليم البحيرات الكبرى بعد ذلك بعام، في بوجمبورا، العاصمة الاقتصادية لبورندي، للاضطلاع بمهامها الرئيسية وهي: التنسيق والتيسير والرصد وضمان التنفيذ الفعال للاتفاق.

كتاب الموقع