أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

في تطور عسكري...جنوب إفريقيا تستقبل المقنبلات الروسية الشهيرة "تو 160"

ستقوم المقنبلات الروسية الشهيرة  “تو 160” بزيارة دولة جنوب إفريقيا، وستكون ثان دولة ستحط فيها هذه الطائرات الاستراتيجية بعد فنزويلا، وهو مكسب لروسيا في تواجدها وتعاونها العسكري مع القارة السمراء.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن الخبر منذ يومين الذي يصادف مناسبة القمة الروسية-الإفريقية التي ستبدأ الأربعاء في سوتشي، وأوضحت أن هذه الزيارة تدخل في إطار الرفع من مستوى التعاون العسكري بين الطرفين. وتجمع روسيا وجنوب إفريقيا علاقات سياسية متميزة منها التعاون في إطار مجموعة البريكس التي تضم الصين والبرازيل وروسيا والهند وجنوب إفريقيا.

وارتفع الاهتمام الروسي بالقارة الإفريقية بعدما كان قد تراجع نتيجة انهيار الاتحاد السوفياتي وتحاول موسكو الاستثمار وبيع أسلحتها لدول القارة.

وبدورها، أكدت وزارة الدفاع في جنوب إفريقيا الزيارة، وقالت أنها تنتظرها منذ سنة 2016، وتأخرت بسبب التزامات روسيا العسكرية في سوريا. ومن المحتمل وقوع الزيارة الأربعاء أو الخميس من هذا الأسبوع.

وتعد زيارة المقنبلات الشهيرة “تو 160” الى جنوب إفريقيا نقطة تحول، فلا تسمح موسكو لهذه المقنبلات زيارة سوى الدول التي تجمعها بها علاقات عسكرية متميزة أو مقبلة على تعاون وثيق استراتيجي.

 وزارت هذه المقنبلات حتى  الآن دولة واحدة وهي فنزويلا خلال نهاية السنة الماضية، وخلفت احتجاجا قويا من طرف الولايات المتحدة.

كتاب الموقع