أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بوركينا فاسو: المعارضة ترفض أي إعلان للنتائج غداة تنظيم الانتخابات

رفض زعيم المعارضة البوركينية، زيفيرين ديابري، المرشح للانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها يوم 22 نوفمبر الجاري، مقترح اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة بإعلان النتائج المؤقتة للاقتراع غداة يوم التصويت.

وقال ديابري "إن بوركينا فاسو ليست ملزمة بأن تحطم الرقم القياسي في سرعة إعلان النتائج" لأن "القانون يعطي مهلة تتخطى كثيرا يوم 23 نوفمبر، ويجب الاستفادة منها لتأكيد النتائج من قبل جميع الفاعلين".

وأوضح أن "السعي لفعل عكس ذلك قد يؤدي للوقوع في الأخطاء وزرع بذور أزمة في ما بعد الانتخابات"، مشيرا إلى أنه بالنظر إلى مدة فرز الأصوات في مكاتب التصويت، ومدة نقل النتائج إلى مراكز التجميع وأعمال التحقق والتأكيد، "يجب أخذ الوقت الكافي الذي يتطلبه فعل كل هذه الأمور".

وكما في سنة 2015، أوضحت اللجنة الانتخابية أنها تعتزم نشر النتائج غداة يوم الاقتراع.

وأشار ديابري إلى أن "مخاوف المعارضة يعززها كون النظام التقليدي (فسات) الذي ينقل النتائج متعطل حاليا خلافا لما في الانتخابات السابقة، وسيُعوض بشركة خصوصية".

وأضاف أنه "باستثناء الأحزاب الكبرى التي لها ممثليات محلية في عموم التراب الوطني، فإن تحقق وتأكد أغلبية الأحزاب من النتائج الحاصلة هنا وهناك ربما يأخذ أكثر من يوم واحد".

وختم زعيم المعارضة بالقول "إن كون الطعون في نتائج مراكز تجميع الأصوات قد تظهر وتعرقل التحقق الإضافي قبل التأكيد النهائي"، ومن اللازم أن لا تعلن النتائج غداة يوم الاقتراع المزدوج(الرئاسية والتشريعية).

كتاب الموقع