أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بوادر تحسن العلاقات بين بورندي ورواندا

 تلقت كيغالي، يوم الجمعة، شكرا حارا من السلطات البورندية الجديدة، غداة تنظيم عودة فوج أول ضم 493 لاجئ بورندي من ضحايا أزمة 2015 الانتخابية، من رواندا المجاورة.

ورحب وزير الداخلية البورندي جيرفي نديراكوبوكا بهذه العملية، داعيا إلى تسريعها بما يمكن عودة جميع اللاجئين البورنديين المسجلين لدى الجارة الشمالية إلى بلادهم بحرية.

وكانت كيغالي سارعت بتوجيه التهاني إلى الرئيس البورندي الجديد إيفاريست نداييشيمي، متمنية -بالتالي- علاقات أفضل بين أقرب بلدين متجاورين في إقليم البحيرات العظمى الإفريقي.

يذكر أن العلاقات في عهد نظام بيير نكورونزيزا كانت متوترة بين بوجمبورا وكيغالي اللتين ظلت كل منهما تتهم الأخرى بزعزعة استقرارها، بواسطة حركات متمردة.

ولا تزال رواندا تستقبل حوالي 70000 لاجئ بورندي، معظمهم ممن احتجوا على الولاية الثالثة المثيرة للجدل للرئيس نكورونزيزا سنة 2015 .

كتاب الموقع