أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

النتائج الأولية تظهر تقدما كبيرا للرئيس البوركيني كابوري في السباق الرئاسي

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية في بوركينافاسو تقدم الرئيس منتهي الولاية روك مارك كريستيان كابوري، بفارق كبير عن أقرب منافسه في السباق الرئاسي.

وبحسب النتائج المعلنة من طرف لجنة الانتخابات، فقد حصل كابوري على 58.14% على مستوى 196 بلدية، من أصل 368، فيما حصل زعيم المعارضة زيفرين ديابري على 14.25% يلي ذلك إيدي كومبواغو بنسبة 13.62%.

وينتظر أن تعلن اللجنة عن باقي النتائج في غضون الأيام المقبلة، قبل إحالتها إلى المجلس الدستوري، الذي سيفتح الباب أمام الطعون، قبل الإعلان النهائي للنتائج.

وأعلن مرشحو المعارضة، في وقت سابق، أنهم "لن يقبلوا بنتائج تشوبها مخالفات" للانتخابات الرئاسية والتشريعية التي أجريت الأحد الماضي.

وأفاد البيان المشترك للمعارضة ، أن "الموقعين على الاتفاق السياسي للمعارضة لن يقبلوا بنتائج تشوبها مخالفات، أو لا تعكس إرادة الشعب البوركيني".

وذكرت المعارضة أن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات "لم ترتق إلى مستوى المهمة الموكل بها إليها في التنظيم الجيد للانتخابات، مثلما وقف على ذلك عديد المراقبين الدوليين".

واعتبر تحالف الأحزاب والتشكيلات السياسية المنضوية في الأغلبية الرئاسية أن أوجه القصور والاختلالات التي شابت سير الاقتراع المنظم، الأحد الماضي، في بوركينا فاسو "لا تعكس أي إرادة للمساس بنزاهة الاقتراع.

كتاب الموقع