أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

المعارضة في تنزانيا تطالب بإعادة الانتخابات وتدعو لاحتجاجات

دعا حزبا المعارضة الرئيسيان في تنزانيا إلى إعادة الانتخابات التي أجريت يوم الأربعاء الماضي، بعد ما تردد عن حدوث تزوير واسع النطاق. وحث الحزبان المواطنين على النزول إلى الشوارع للاحتجاج بسلمية يوم الاثنين.

يأتي البيان المشترك الصادر السبت عن حزبي «تشاديما» و «آكت وازاليندو» بعد ساعات من إعلان فوز الرئيس الشعبوي جون ماغوفولي بولاية ثانية مدتها 5 سنوات.

وقال رئيس حزب تشاديما، فريمان مبوي، للصحفيين: «ما حدث يوم 28 أكتوبر لم يكن انتخابات وإنما ذبح للديمقراطية»، مؤكداً أن أكثر من 20 شخصاً قتلوا خلال التصويت. وأضاف «نطالب بإعادة الانتخابات فوراً وحل لجنة الانتخابات الوطنية».

وتؤكد المعارضة حدوث مخالفات واسعة النطاق قبل وأثناء التصويت في الدولة الواقعة في شرق إفريقيا. وتشمل المخالفات رفض الآلاف من مراقبي الانتخابات، وتباطؤاً هائلاً في خدمات الإنترنت والرسائل النصية، وحشو صناديق الاقتراع.

وتم إعلان فوز ماغوفولي بنحو 12.5 مليون صوت، أو 84%، في حين حصل مرشح المعارضة الرئيسي توندو ليسو على 1.9 مليون صوت، أو 13%. وكان ليسو قد رفض نتيجة التصويت في وقت سابق ودعا المجتمع الدولي إلى عدم الاعتراف بنتائج الانتخابات التي بلغت نسبة المشاركة فيها حوالي 50%..

كتاب الموقع