أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

"المصرف الإفريقي للتنمية" و كوريا الجنوبية يطلقان آلية للاستثمار في الطاقة

وقعت حكومة كوريا الجنوبية و "المصرف الإفريقي للتنمية" رسالة نوايا لإطلاق آلية استثمار بين إفريقيا وكوريا للاستثمار في الطاقة من أجل تقديم دعم هام "للعقد الجديد حول الطاقة في إفريقيا".

وذكر المصرف الإفريقي للتنمية أن الاتفاق سيساهم في جهود إفريقيا الرامية لضمان استفادة عامة من الطاقة وتطوير أنظمة الطاقة.

ويرتكز توقيع هذه الوثيقة أثناء اجتماع للتعاون الاقتصادي بين إفريقيا وكوريا على هامش الاجتماعات السنوية للمصرف الإفريقي للتنمية المنعقدة في بوسان على نتائج مؤتمر 2016 الوزاري الذي أقر بضرورة تعزيز الاستفادة الطاقة كعامل أساسي لتحديث وتطوير الاقتصاديات الإفريقية.

وسيلعب المصرف في إطار الآلية دوريا قياديا في تطوير المشروع، وذلك في إطار تعاون وثيق مع الدول الإقليمية الأعضاء.

وأوضح المصرف الإفريقي للتنمية أن كوريا الجنوبية تقف على استعداد لتعبئة 600 مليون دولار أمريكي خلال فترة خمس سنوات في إطار تمويلات تفاضلية وغير تفاضلية، دعما لعدد من عمليات الطاقة الهادفة لتزويد المنازل والمدارس والمستشفيات والأنشطة الزراعية والصناعية بالكهرباء.

وستدعم الآلية جملة واسعة من الأنشطة -الإعداد والبناء والعمليات- من خلال خليط من التمويل والدعم الفني.

كما وقعت كوريا الجنوبية مذكرة تفاهم مع مبادرة "كهرباء إفريقيا" خلال نفس المراسم، ما يدلل على نيتها في دعم قطاع الطاقة الإفريقي، سيما في مجال نقل الكهرباء.

ويعد المصرف الإفريقي للتنمية شريكا مؤسسا لمبادرة "كهرباء إفريقيا" التي تديرها الولايات المتحدة.

وأعرب رئيس المصرف أكينومي أديسينا في كلمة له بعد توقيع الاتفاق عن امتنانه للحكومة الكورية على دعمها للمصرف والقارة الإفريقية، مرحبا بدعم كوريا الجنوبية "للعقد الجديد حول الطاقة في إفريقيا" من خلال هذه الآلية التي قال إنها ستمثل "مساهمة مهمة على درب ضمان استفادة الجميع من الطاقة في إفريقيا".

من جانبه، صرح نائب الوزير الأول الكوري ووزير الاستراتيجية والتمويل دونغ يون كيم أن "إفريقيا تعاني من شح الطاقة، ما يجعل كوريا تدعم بقوة إنارة إفريقيا وتزويدها بالطاقة ضمن أهداف المصرف الإفريقي للتنمية الرئيسية الخمس، بما في ذلك عبر آلية كوريا - إفريقيا للاستثمار في الطاقة".

وسيعمل المصرف والحكومة الكورية حول الترتيبات التنفيذية المفصلة خلال الأسابيع المقبلة من أجل دعم المشاريع فعليا قبل نهاية 2018 .

كتاب الموقع