أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

السودان يؤكد ضلوع الجيش الإثيوبي في الاعتداء على حدوده

أكد وزير الثقافة والإعلام السوداني فيصل محمد صالح، أن تقارير ميدانية سودانية، توصلت إلى أن وحدات في الجيش الإثيوبي قدمت دعما للمليشيات التي هاجمت الأراضي السودانية قبل أيام.

وأضاف صالح، في تصريح صحفي، أن بلاده "تبقي كل الخيارات مفتوحة في اللجوء للمؤسسات الإقليمية والدولية في مراحل لاحقة بشأن الاعتداءات الحدودية".

وأشار إلى أن اتصالات تجري بين الخرطوم وأديس أبابا لأجل احتواء التوتر الحدودي الذي وقع في الآونة الأخيرة.

وسجل المسؤول السوداني، أن الخرطوم تنتظر مناقشة الاعتداءات خلال اجتماع للجنة سودانية إثيوبية مشتركة رفيعة المستوى.

وكانت الخارجية السودانية، استدعت القائم بالأعمال الإثيوبي، للاحتجاج على توغل مسلحين من إثيوبيا، واعتدائهم على مواطنين سودانيين وأفراد القوات المسلحة السودانية في الحدود الشرقية للبلاد، مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من ضباط وأفراد الجيش وأشخاص آخرين.

وطالبت الخارجية السودانية بوقف مثل هذه الاعتداءات، مؤكدة أن استدامة وتطوير التعاون بين البلدين يتعين أن يقوم على الاحترام المتبادل لسيادة واستقلال وحدود كل منهما.

من جانبها، دعت إثيوبيا، السودان، إلى إجراء تحقيق مشترك لاحتواء التوتر الحدودي بين البلدين.

وحثت الخارجية الإثيوبية، في بيان لها يوم الأحد، السودان على "العمل معا من خلال الآليات العسكرية القائمة لمعالجة الظروف المحيطة بالحادث والتحقيق فيها بشكل مشترك لاحتواء الوضع على الأرض".

كتاب الموقع