أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

السعودية والكويت تقرضان بوروندي 30 مليون دولار لتمويل مشاريع الطريق الوطنية

حصلت مشاريع إعادة تأهيل الطريق الوطني رقم 16 والطريق الوطني رقم 3 على قرض بقيمة 30 مليون دولار أمريكي من المملكة العربية السعودية والكويت بواقع 15 مليون دولار أمريكي لكلتيهما، حسب بيان صادر عن الأمانة العامة للحكومة البورندية، أمس الثلاثاء في بوجمبورا.

وتقدر التكلفة الإجمالية لأعمال إعادة تأهيل هاتين الطريقين ذواتي الأهمية الاستراتيجية لبووندي بما يربو قليلا عن 116 مليون دولار.

وتربط الطريق الوطني رقم 16 المناطق الجنوبية بمدينة جيتيغا، العاصمة السياسية المستقبلية لبورندى، (وسط) على طول 70 كلم، بكلفة إجمالية قدرها 48,60 مليون دولار أمريكي، حسب البيان الرسمى.

ومن بين الجهات المانحة التي وافقت على تمويل هذا المشروع الصندوق السعودي للتنمية بقرض يبلغ 15 مليون دولار أمريكي، وفقا لنفس المصدر.

أما الطريق الوطني 3 الرابط بين ميناء الصيد في نيانزا - لاك وميناء رومونجي (الجنوب)، الواقعين على طول الحدود مع تنزانيا، فسيعاد تأهيلها على مسافة 52 كلم.

وتقدر الكلفة الإجمالية لهذا المقطع بمبلغ 68 مليون دولار، ومن الجهات المانحة التي ستمول هذا المشروع، الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية بقرض قيمته 15 مليون دولار، وفقا لذات البيان.

ويجدر التذكير بأن الجهات المانحة التقليدية الرئيسية الأخرى ل قطاع الطرق الوطني هي بنك التنمية الإفريقي  والاتحاد الأوروبي والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا (باديا) واليابان.

ويبلغ عدد الطرق الوطنية، المعبدة كليًا أو جزئيًا، في الوقت الراهن 22 طريقًا وتربط المحافظات في ما بينها أو مع العاصمة بوجومبورا ، أو مع خارج البلاد.

وقد تطورت شبكة الطرق في بورندي بشكل كبير منذ الثمانينات من القرن الماضي إذ تغطي حاليا مسافة 12.300 كيلومتر في بلد تبلغ مساحته الإجمالية 27834 كيلومتر مربع.

وتعتمد بورندي أساسا على النقل البري بالنظر إلى غياب البنية التحتية للسكك الحديدية وعدم إطلالها على واجهة بحرية.

كتاب الموقع