أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الإفريقي يدعو مصر وإثيوبيا والسودان للتوافق بشأن سد النهضة

دعا الاتحاد الإفريقي، كلاً من إثيوبيا ومصر والسودان، إلى إيجاد صيغة توافقية بشأن مفاوضات سد النهضة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، لرئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي، في ختام زيارته إلى السودان، قال فيه إن  "السودان ومصر وإثيوبيا دول إفريقية، والنيل منذ القدم رابط بين الشعوب، ونطلب من إخوتنا في إثيوبيا والسودان ومصر، إيجاد صيغة توافقية في هذا الملف".

وأوضح فكي، أن مباحثاته مع المسؤولين في السودان، "شهدت نقاشا صريحا حول كل القضايا والتحديات المتعلقة بالوضع السياسي الراهن، وأولويات المرحلة الانتقالية".

وتابع: "بحسب وجهة نظرنا، لا بد من تحسين الحالة الاقتصادية، وإنجاز عملية السلام، خاصة مع الحركات المسلحة، وخلق ظروف مناسبة للانتخابات وتنظيمها بصورة شفافة ونزيهة".

وأعرب فكي، عن "استعداد الاتحاد الإفريقي التام لدعم السلطة الانتقالية، وسعيد بالاتفاق التام الذي لاحظته في وجهات نظر المسؤولين رغم التحديات والصعاب".

وناشد "جميع الفاعلين تعزيز الوحدة والشراكة لنجاح الفترة الانتقالية، بعيدا عن كل قول أو فعل لا يناسب الأوضاع".

وشدد فكي، على ضرورة إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، باعتباره عانى من قرارات جائرة.

واستطرد: "السودان عانى من قرارات جائرة أحيانا، ولكن الآن توجد حركة ديمقراطية، وثورة سلمية، ونحن في مرحلة انتقالية توافقية، وعلى المجتمع الدولي، وأصدقاء السودان الوقوف معه".

وأردف فكي، "التقيت قبل أسابيع سكرتير وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، وناقشت معه تلك المسألة، وسبق أن طالب الاتحاد الإفريقي الولايات المتحدة، برفع اسم السودان من هذه القائمة".

كتاب الموقع