أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

اجتماع فني أخير حول “سد النهضة” في إثيوبيا يناير المقبل

اختتمت أعمال ثالث الاجتماعات الأربعة لمفاوضات سد النهضة برعاية أمريكية، والذى عقد في الخرطوم.

وقالت وزارة الري، في بيان، إن الاجتماع حاول تقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث للوصول إلى توافق حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة ، والتوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن لملء وتشغيل السد، والوصول لتوافق على آلية التشغيل التنسيقي بين سد النهضة والسد العالي، فضلا عن استمرار النقاشات حول نقاط التوافق والاختلاف.

وأوضحت وزارة الري، أنه تم الاتفاق في ختام الاجتماع على استمرار المشاورات والمناقشات الفنية حول المسائل الخلافية خلال الاجتماع الرابع، المقرر عقده في أديس أبابا، خلال الفترة 9-10 يناير 2020.

ويأتي الاجتماع في إطار سلسلة الاجتماعات الأربعة، التي تقرر عقدها على مستوى وزراء الموارد المائية والوفود الفنية من الدول الثلاث، بمشاركة ممثلي الولايات المتحدة والبنك الدولي كمراقبين، بناء على مخرجات اجتماع وزراء خارجية الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا في العاصمة الأمريكية في 6 نوفمبر الماضي، برعاية وزير الخزانة الأمريكية، وحضور رئيس البنك الدولي.

وكان الاجتماع الأول قد عقد في إثيوبيا خلال الفترة (15-16) نوفمبر 2019، وعقد الاجتماع الثاني في القاهرة خلال الفترة (2-3) ديسمبر الحالي، ثم تلى ذلك اجتماع في واشنطن العاصمة يوم 9 ديسمبر الحالي.

جدير بالذكر، أن الجانب المصري يسعى خلال الاجتماعات التوصل إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل سد النهضة ، بما يحقق مصالح الدول الثلاث، وذلك من خلال التنسيق بين سد النهضة والسد العالي، بما يحافظ على استدامة النهر والمنفعة المشتركة.

كتاب الموقع