أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

اتهام نجل الرئيس الغابوني بـ "الفساد وتبييض رؤوس الأموال"

رفض المدعي العام بالغابون شكوى تقدمت بها منظمات ناشطة في المجتمع المدني، ضد نور الدين بونغو فالانتين، نجل الرئيس الغابوني علي بونغو أونديمبا بتهمة "الفساد وتبييض رؤوس الأموال".

وقرر المدعي العام لدى الجمهورية أندري باتريك روبونا إغلاق الملف دون متابعة، "لعدم تضمنه أدلة كافية للإثبات والإدانة"، وذلك بعد استماعه للطرفين.

 واعتبرت المنظمات التي تقدمت بالشكوى، أنه تم توقيف "سيارة قيمتها المالية عدة مليارات دولار" تابعة لنجل الرئيس، كما ادعت امتلاكه "فندقا وعدة شركات وأسهما في شر كات أخرى".

وقال المدعي العام إن مجلس الوزراء أكد أن الشركة التي تم ذكرها في الشكوى "مملوكة بالكامل للدولة" وأن "فندق نوماد مملوك لشخص آخر".

من جانب آخر قال جان ريمي ياما، وهو أحد الشاكين إنه "لم تحصل المواجهة المطلوبة بين الشهود وقوات الدرك التي كانت بمكان الحادث في ريو، حيث تم توقيف سيارة تحمل الكثير من المال تابعة لنور الدين بونغو".

وأضاف جان ريمي في تصريح له أنه "فيما يتعلق بغسيل الأموال، لا يمكن إكمال التحقيق في 10 أيام، فهذا غير ممكن، كما لم يصدر حكم بإخلاء نور الدين، فالادعاء يقول ببساطة إنه ليست لديه أدلة كافية لعرض هذه القضية على القاضي".

وكان الرئيس الغابوني علي بونغو أونديمبا قد عين في دجمبر 2019 نجله الأكبر نور الدين بونغو بمنصب منسق عام للشؤون الرئاسية، وذلك في مرسوم صادر عن اجتماع الحكومة

كتاب الموقع