أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

ردا على بيان وزارة الخزانة الأمريكية..إثيوبيا تعلن بدء عملية ملء البحيرة

أكدت الحكومة الإثيوبية عزمها على المضي قدما في بناء سد النهضة، وبدء عملية ملء البحيرة، وذلك بما لا يسبب ضررا لأي دولة من دول المصب، وفقا لاتفاقية إعلان المبادئ.

وجاء ذلك ردا على بيان وزارة الخزانة الأمريكية الذي طالب إثيوبيا بضرورة عدم بدء عملية ملء بحيرة السد دون اتفاق البلدان الثلاثة (مصر والسودان وإثيوبيا).

وأعربت أديس أبابا، في بيان مشترك لوزارتي الخارجية والمياه والطاقة، عن خيبة أملها من بيان وزارة الخزانة الأمريكية، مشيرة إلى أنه لا يمكن قبول البيان الذي صدر قبل انتهاء المفاوضات بشأن المبادئ التوجيهية الخاصة بقواعد الملء الأول، والتشغيل السنوي للسد.

وذكر البيان أن المبادئ التوجيهية والقواعد يجب أن تعدها الدول الثلاث في الوقت الذي لا يزال يتعين على البلدان الثلاث معالجة القضايا المعلقة، المتعلقة بوضع اللمسات الأخيرة على المبادئ التوجيهية والقواعد.

وتابع أن إثيوبيا أبلغت مصر والسودان والولايات المتحدة أنها بحاجة لمزيد من الوقت لمناقشة التطورات الأخيرة بشأن سد النهضة، والمتعلقة بمسودة قواعد الملء والتشغيل.

وأشار بيان الخارجية الإثيوبية والمياه إلى أنه تمت معالجة جميع القضايا المتعلقة بسلامة السدود خلال عملية فريق الخبراء الدولي بمعرفة واتفاق كاملين من مصر والسودان بموجب المادة 8 من إعلان المبادئ.

وشدد البيان على التزام إثيوبيا بمواصلة التفاوض مع مصر والسودان لمعالجة المسائل العالقة ووضع اللمسات الأخيرة على المبادئ التوجيهية، والقواعد بشأن الملء الأول والتشغيل السنوي لسد النهضة

كتاب الموقع